|

مسؤول فلسطيني: إسرائيل تنفذ جرائمها بحق الأسرى وسط صمت دولي

رئيس الهيئة العليا لشؤون الأسرى في رام الله أمين شومان قال إن الأسرى داخل السجون الإسرائيلية يتعرضون "لانتهاكات خطيرة أسفرت عن ارتقاء عدد من الشهداء"

13:07 - 11/06/2024 Salı
الأناضول
مسؤول فلسطيني: إسرائيل تنفذ جرائمها بحق الأسرى وسط صمت دولي
مسؤول فلسطيني: إسرائيل تنفذ جرائمها بحق الأسرى وسط صمت دولي

قال مسؤول فلسطيني، الثلاثاء، إن إسرائيل "تستثمر الصمت الدولي وتنفذ جرائمها" بحق الأسرى بعيدا عن أي رقابة.

أفاد بذلك رئيس الهيئة العليا لشؤون الأسرى (غير حكومية) في رام الله أمين شومان، للأناضول، على هامش وقفة نظمتها مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى بالتعاون مع فصائل فلسطينية، بمدينة البيرة وسط الضفة الغربية.

وقال شومان، على هامش مشاركته في الوقفة: "يتعرض الأسرى داخل السجون الإسرائيلية لانتهاكات خطيرة أسفرت عن ارتقاء عدد من الشهداء".

وأضاف: "ما يجري في السجون لم يحدث في أي مكان بالعالم، إسرائيل تستثمر الصمت الدولي وتنفذ جرائمها بحق الأسرى بعيدا عن أي رقابة".

وطالب شومان بـ"تدخل دولي عاجل لزيارة المعتقلين الفلسطينيين وخاصة أسرى قطاع غزة".

ومنذ اجتياحه قطاع غزة برا في 27 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، اعتقل الجيش الإسرائيلي آلاف الفلسطينيين، بينهم نساء وأطفال وعاملون في الطواقم الصحية والدفاع المدني، أفرج لاحقا عن عدد ضئيل منهم، فيما لا يزال مصير الآخرين مجهولا، دون إحصاء رسمي فلسطيني أو إسرائيلي عن أعدادهم.

وخلال الوقفة أمام مركز البيرة الثقافي، اليوم، ندد عشرات الفلسطينيين بالانتهاكات التي يتعرض لها الأسرى داخل السجون الإسرائيلية، مطالبين بـ"تدخل دولي وحقوقي عاجل".

وفي وقت سابق الثلاثاء، قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (رسمية) ونادي الأسير الفلسطيني (أهلي)، في بيان مشترك، إن "حصيلة الاعتقالات بعد السابع من أكتوبر المنصرم بلغت أكثر من 9 آلاف و170 فلسطينيا".

ويشمل إجمالي الاعتقالات في الضفة مَن أطلقت إسرائيل سراحهم لاحقا ومَن تواصل اعتقالهم، حسب مراسل الأناضول.

وبموازاة حربه على غزة، منذ 7 أكتوبر الماضي، صعّد الجيش ومستوطنون إسرائيليون اعتداءاتهم بالضفة، بما فيها القدس الشرقية، ما أدى إلى مقتل 537 فلسطينيا وجرح نحو 5 آلاف و200، وفق جهات فلسطينية رسمية.

فيما خلفت الحرب الإسرائيلية على غزة قرابة 122 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، وأكثر من 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل حربها على غزة رغم قرار مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، وأوامر محكمة العدل الدولية بإنهاء اجتياح رفح (جنوب)، واتخاذ تدابير لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية، وتحسين الوضع الإنساني المزري بالقطاع.

كما تتحدى إسرائيل طلب مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية كريم خان إصدار مذكرات اعتقال بحق رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو، ووزير دفاعها يوآف غالانت؛ لمسؤوليتهما عن "جرائم حرب" و"جرائم ضد الإنسانية" في غزة.​​​​​​​

#الاسرى
#السجون الإسرائيلية
#انتهاكات
#فلسطين
4 gün önce